كل المقالات بواسطة قسم المعلومات والنشر

مشاركة الدكتورة ميسون صالح من كوادر الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية في تأليف كتاب جامعي في جامعة المثنى في جمهورية العراق الشقيق

شاركت الدكتورة ميسون صالح Mzainsama Saleh من الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية – قسم بحوث الأصول الوراثية في تأليف كتاب جامعي لطلاب كلية الزراعة في جامعة المثنى في جمهورية العراق الشقيق بعنوان “الأسس العامة لتربية وتحسين إنتاجية محاصيل الحبوب والبقول”.
وتناولت مساهمة الدكتورة ميسون على الفصول المتعلقة بالأهمية العامة للمصادر الوراثية النباتية والموارد الوراثية لمحاصيل الحبوب وللمحاصيل البقولية الغذائية وطرق حفظ المصادر الوراثية النباتية.

الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية ممثلة بمديرها العام د.ماجدة محمد مفلح تبارك للدكتورة ميسون صالح هذا الإنجاز وتتمنى لها التوفيق وأن يكون الباحثين في هيئتنا منارة لنشر العلم على الصعيدين المحلي والدولي.

زيارة السيدة المدير العام للهيئة إلى مركز بحوث طرطوس

تشرف مركز البحوث العلمية الزراعية بطرطوس بزيارة كريمة من السيد المدير العام للهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية الدكتورة ماجدة محمد مفلح، اطلعت من خلالها على مجموعة مواضيع مهمة منفذة من قبل عناصر البحث العلمي في المركز

كان برفقة السيد المدير العام كل من السادة:
-الدكتور بهاء الرهبان معاون السيد المدير العام-مدير إدارة بحوث وقاية النبات.
-الدكتور منهل الزعبي مدير إدارة بحوث الموارد الطبيعية.
-الدكتور تامر حنيش مدير إدارة بحوث المحاصيل.
-الدكتور يوسف وجهاني رئيس قسم الأصول الوراثية.
-المهندس زياد شتيوي رئيس المرآب العام في الهيئة.
-المهندس عبدالرحمن سلوم رئيس المكتب الإعلامي في الهيئة.

وكان في استقبالهم كل من:
-الدكتور محمود معلا ابراهيم رئيس مركز بحوث طرطوس
-الدكتور أحمد يوسف أحمد معاون رئيس مركز بحوث طرطوس-رئيس قسم بحوث الحمضيات.
والسادة رؤساء المحضات والدوائر والشعب في المركز.
كانت المواضيع التي طلعت عليها خلال الزيارة هي:

1-آلة تقشير الرز المنتج من تجربة الرز الهوائي.
قام المهندس محمود أسعد من مركز بحوث طرطوس بتطوير آلة لتقشير الأرز الهوائي بطريقة الاسطوانات المطاطية وقد اشرف على هذا الانجاز كلاً من الدكتور محمد غانم من جامعة طرطوس والدكتور جلال عبود من هيئة البحوث العلمية الزراعية، نظراً لعدم وجود آلة لتقشير الأرز محلياً في الجمهورية العربية السورية وفي محافظة طرطوس بشكل خاص وخاصة بعد بدء إنتاج الأرز الهوائي في مركز البحوث العلمية الزراعية بطرطوس.
تتكون الآلة من قمع تغذية لتحديد كمية الأرز المتدفق واسطوانتين مطاطيتين تدوران باتجاهين مختلفين وبسرعتين مختلفتين بالاضافة إلى هزاز لنقل الارز من الاسطوانات إلى المروحة لتقوم بعملية فصل القش عن الحب ومزودة بمحرك بنزين 6.5 حصان ذات ثلاث سرعات وثلاث كميات للتدفق ومعدل هواء معين للمروحة وهي مصنعة بأيدٍ وطنية 100% وتعتبر الأولى من نوعها في القطر.

2-آلة لفرط حبوب أكواز الذرة.
قام المهندس محمد ميوس من مركز بحوث طرطوس بتطوير آلة لفرط كيزان الذرة واختبار أدائها وقد أشرف على هذا الانجاز كلاً من الدكتور فادي علي من جامعة طرطوس والدكتور سمير الأحمد من هيئة البحوث العلمية الزراعية، يهدف البحث لاختبار و نمذجة آلة لتفريط الذرة من أجل تحسين نوعية و كمية الانتاج من خلال تقليل الأضرار الميكانيكية للبذور أثناء عملية التفريط.
وتتكون الآلة من محرك كهربائي مع انفيرتر للتحكم بسرعة الدوران بثلاث سرعات مع ثلاثة أنواع من الشفرات قابلة للفك والتركيب وهذه الآلة مخبرية للتجارب العلمية وهي نموذج تجريبي قيد الاختبار مصنعة بأيدٍ وطنية 100% وتعتبر الأولى من نوعها في القطر.

3-تصميم فلتر مياه وتركيبه على البئر المستخدم في ري محاصيل الأبحاث المنفذة في المحطة والذي يؤدي إلى رفع جودة ونوعية المياه المستخدم في الري.

الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية ممثلة بمديرها العام الدكتورة ماجدة محمد مفلح تتقدم بالشكر والامتنان لجامعة طرطوس وللمشرفين على هذا الانجاز الوطني.

رابط المقال على صفحة الهيئة على Facebook

 

النشاطات المنفذة في مركز بحوث السويداء لشهر أيار 2018

النشاط الأول: تقييم تحمل بعض طرز القمح تجاه الإجهاد المائي المحدث باستخدام السوربيتول

 
نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: كلية الزراعة في جامعة البعث/ محافظة حمص
تاريخ التنفيذ: 9/5/2018
الجهة المنفذة: قسم التقنيات الحيوية في جامعة البعث
الجهات المشاركة: الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية

منفذ النشاط : د. بسام العطا الله، د. وسيم محسن، م. خزامة القنطار/ مركز بحوث السويداء، د. فهد البيسكي، د. رمزي مرشد/ الهيئة العامة للتقانة الحيوية
عدد الحضور: 60

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تضمنت الندوة عرضا عن أسلوب غربلة مخبرية لبعض طرز القمح تجاه الإجهاد الجفافي على مستوى الإنبات، حيث بين المحاضرون أهمية هذا الأسلوب من حيث توفيره للوقت والجهد، ومن حيث إمكانية تطبيق الإجهاد المطلوب بكفاءة عالية. أشار المحاضرون أيضا إلى أهمية استخدام مادة السوربيتول كبديل عن مادة البولي إيتلين غلايكول في إحداث الجفاف من مخبريا حيث تعتبر هذه المادة رخيصة السعر. بالإضافة لذلك، تم التركيز على ضرورة تنفيذ الغربلة في مرحلة الإنبات لما لها من أهمية كبيرة في اختيار الطرز المتحملة. أوصى المحاضرون بضرورة اعتماد صفة طول أطول جذر على طول السويقة كصفة انتخابية على مستوى الإنبات.

النشاط الثاني: حفظ المصادر الوراثية الهامة صعبة التجذير وتحفيز تجذير أصل اللوزيات GF677 باستخدام تقانة زراعة الأنسجة النباتية

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: كلية الزراعة في جامعة البعث/ محافظة حمص
تاريخ التنفيذ: 9/5/2018
الجهة المنفذة: قسم التقنيات الحيوية في جامعة البعث
الجهات المشاركة: الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية
منفذ النشاط : د. وسيم محسن/مركز بحوث السويداء
عدد الحضور: 60

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

بين المحاضر ضرورة العمل على حفظ المصادر الوراثية الهامة خاصة في ظل ظروف فقدانها، كما بين أهمية استخدام تقانة زراعة الأنسجة النباتية في حفظ الأصول الوراثية قصير وطويل الأمد، وفي تجذير الأصول الوراثية صعبة التجذير. أوصى المحاضر بضرورة اعتماد تقانة الأنسجة النباتية في التجذير لما لها من ميزات توفر الوقت والجهد وتحل مشكلة صعوبة التجذير طبيعيا، كما أنها طريقة فعالة في إنتاج النباتات الخالية من المسببات المرضية خاصة الفيروسية.

النشاط الثالث: دراسة العلاقات الوراثية بين نباتات الجيل الأولF1 بالمقارنة مع الآباء

(النوع P.vera× طرز ثنائية الجنس من النوع P.atlantica) باستخدام معلم الـ SSR

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: كلية الزراعة في جامعة البعث/ محافظة حمص
تاريخ التنفيذ: 9/5/2018
الجهة المنفذة: قسم التقنيات الحيوية في جامعة البعث
الجهات المشاركة: الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية

اسم منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: د. نجوى الحجار/ مركز بحوث السويداء، د. بيان مزهر/ قسم بحوث التفاحيات والكرمة
عدد الحضور: 60 

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

نفذ البحث في مركز البحوث العلمية الزراعية في محافظ السويداء (2014-2015)، إذ تم تأسيس برنامج تهجين بهدف نقل صفة ثنائي الجنس من النوع بطم أطلسي P.atlantica  إلى أصناف الفستق الحلبي التجارية، حيث درست العلاقات الوراثية بين نوعين من الجنس Pistacia (صنفين مؤنثين من الفستق الحلبي كأمهات هما العاشوري والباتوري، وثلاثة طرز ثنائية الجنس من البطم الأطلسي كآباء PA12, PA35, PA37، و6 أفرادF1 ناتجة عن التصالب بينهما) وذلك باستخدام 20 زوجاً من بادئات الـ SSR.

النشاط الرابع: متطلبات شجرة التفاح

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: المركز الثقافي بالسويداء
تاريخ التنفيذ: 9/5/2018
الجهة المنفذة: كلية الزراعة الثانية بالسويداء
الجهات المشاركة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط: د. سامي الحناوي، د. وسيم محسن، م. سعود سربوخ/ مركز بحوث السويداء

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تشكل منطقة ضهر الجبل في محافظة السويداء سلسلة طبوغرافية معقدة التضاريس تتراوح ارتفاعاتها من 1200 – 1800م, نسبة الهطل المطري السنوي  (550 – 600) مم. تعتبر التربة إحدى أهم وسائل الإنتاج، ولعلها تعد العامل المحدد لنجاح هذا الإنتاج أو فشله. لذلك كان لا بد من إجراء مسح لواقع الترب لتحديد المشاكل التي تعاني منها الترب في هذه المنطقة المتميزة بتعقدها الطبوغرافي واختلاف محتواها من العناصر الغذائية من موقع إلى آخر.

أدى دخول الآليات الزراعية الثقيلة على بساتين التفاح قبل سنوات عديدة إلى تشكل طبقات صماء تحت سطح التربة وعلى إبعاد تختلف من موقع إلى أخر ومن طبقة إلى أخرى، حسب الآليات المستخدمة وفترة عملها على التربة. لذا ينصح بإجراء عمليات حراثة خريفية عميقة متعامدة مع اتجاه ميل التربة، لكسر هذه الطبقة القاسية والسماح لكميات المياه إلى التغلغل في طبقات التربة واشباعها بالماء بدلا من انجراف هذه الكميات بالجريان تحت السطحي. بالإضافة إلى توجه أغلب الفلاحين إلى القيام بعمليات حراثة سنوية باتجاه ميل التربة وذلك لسهولة عملية الحراثة، إلا انه مع استمرار هذه العمليات عبر الزمن فإن عملية انجراف التربة قد تحصل بنسب تختلف حسب نسبة الانحدار والشدة المطرية الهاطلة على كل منطقة. حيث تتداخل عدة عوامل في زيادة فقد التربة بالانجراف المائي، كالعوامل الطبوغرافية، طبيعة التربة، الشدة المطرية، وبشكل كبير العوامل البشرية والممارسات الخاطئة للإنسان مثل الحراثة غير الرشيدة وإزالة الغطاء النباتي الطبيعي. وعند تغيير طريقة الحراثة من حراثة في اتجاه الانحدار إلى حراثة كونتورية فإن كميات التربة المنجرفة تنخفض بنسبة 50 %.

العناصر المغذية والتسميد:

تم إجراء مسح للواقع الخصوبي لتحديد واقع بعض العناصر المغذية في ترب ضهر الجبل, حيث تم المسح بناء على نتائج تحليل عينات ترابية وردت إلى مخبر بحوث الموارد الطبيعية. وقد تم اختيار هذه العينات لتكون ممثلة لمنطقة ضهر الجبل. بينت النتائج بأن معظم ترب ضهر الجبل تعاني من انخفاض في نسبة المادة العضوية والبوتاسيوم المتبادل والبورون المتاح والزنك, غنية بالفوسفور المتاح والحديد, جيدة إلى متوسطة بالنسبة للنحاس والمنغنيز.

خلص البحث إلى عدة توصيات أهمها:

  1. إجراء فلاحات خريفية عميقة دوريا بغية كسر الطبقة الكتيمة, مع تغيير عملية الحراثة الدورية للبساتين من حراثة مع اتجاه الميل إلى حراثة كونتورية.
  2. إضافة المادة العضوية لتحسين خصوبة هذه الترب وخواصها الفيزيائية.
  3. إضافة الأسمدة البوتاسية بكميات تزيد عن مستنزف المزروعات بغية الحصول على إنتاج جيد ورفع محتوى هذا العنصر في التربة
  4. إضافة الأسمدة الفوسفورية عند الحاجة
  5. إضافة الكالسيوم والعناصر الصغرى (الزنك والبورون) عن طريق الرش على النبات لتعويض النقص في التربة
  6. التركيز على إجراء دراسة أعمق عن خواص هذه الترب وتقسيمها حسب الارتفاعات والتضاريس إلى مناطق ورسم خرائط خصوبية لها للوقوف على مشاكلها ومعرفة التغيرات التي تطرأ عليها نتيجة الاستخدام الزراعي.

النشاط الخامس: حشرات التفاح الاقتصادية- مكافحة حيوية

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: المركز الثقافي بالسويداء
تاريخ التنفيذ: 9/5/2018
الجهة المنفذة: كلية الزراعة الثانية بالسويداء
الجهات المشاركة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط : د. مازن بوفاعور/ مركز بحوث السويداء، د. نسرين قطيش/ كلية الزراعة الثانية بالسويداء

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تضمنت الندوة شرحا عن المكافحة الحيوية لعثة ثمار التفاح باستخدام المتطفل التريكوغراما عبر الإطلاق الدوري والمتكرر للمتطفل في حقول التفاح في مركز بحوث السويداء، وفي مزارع الدولة في قرية مفعلة، حيث تم إطلاع الفنيين والفلاحين على أهم النتائج. أوصى المحاضر بضرورة اعتماد تقنية المكافحة الحيوية (باستخدام التريكوغراما) في حال توفر معمل لإنتاج المتطفل على نطاق واسع.

النشاط السادس: إمكانية تنفيذ مشروع أسطوانات التدفئة في قرى محافظة السويداء

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة الاجتماعات في فرع حزب البعث العربي الاشتراكي
تاريخ التنفيذ: 17/5/2018
الجهة المنفذة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط : م. جواد شرف، د. سامر كيوان، د. بسام العطا الله، د. صفوان أبو عساف، م. رمال صعب، م. علي الهوارين، م. عوض الفلاح، د. وسيم محسن/ مركز بحوث السويداء

الحضور: رؤساء الجمعيات الفلاحية في قرى المحافظة

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

قدم فريق العمل شرحا عن إمكانية استثمار منتجات التقليم في تصنيع أسطوانات مخصصة للتدفئة، كما قدم شرحا عن طريقة التصنيع متضمنة فرم المنتجات ثم خلطها بمواد ربط بنسب معينة ثم كبسها باستخدام مكبس هيدروليكي ثم تجفيفها تحت أشعة الشمس المباشرة. كما طرح فريق العمل على الحضور أمكانية تطبيق هذه التقنية في القرى التي تنتشر فيها زراعة الأشجار المثمرة وتفاعل الحضور مع الموضوع وأبدوا استعدادهم للمساعدة في تنفيذ هذه التقنية. أوصى فريق العمل بضرورة التطبيق الفوري لهذه التقنية في قرى المحافظة تحت الإشراف المباشر لمركز بحوث السويداء.

النشاط السابع: انتشار حشرة البوبريستيد البرونزي في حقول التفاح والأجاص في محافظة السويداء وطرق مكافحتها

نوع النشاط: يوم حقلي
مكان التنفيذ: قرية قنوات
تاريخ التنفيذ: 22/5/2018
الجهة المنفذة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط : م. رامي أبو حمدان، د. مازن بو فاعور/ مركز بحوث السويداء

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تأتي الأهمية المتزايدة لحشرات البوبروستيد البرونزي بسبب انتشارها المتزايد على أشجار التفاحيات في الفترة الأخيرة في محافظة السويداء بخاصة على الإجاص وذلك لما تسببه من تدهور بسبب الحفر في اللحاء داخل الجذور مؤدية إلى موت الأشجار وانخفاض كبير في المساحات المزروعة والإنتاجية.

إن النوع المنتشر في محافظة السويداء هو النوع Perotis lugubris (Fabricius, 1777) ((Buprestidae: Coleoptera. تنتشر حشرات P.lugubris بأعداد كبيرة في مناطق قنوات والرحى وميماس والكفر وحبران وعين المرج وطليلين بينما لم تتواجد في مناطق سهوة الخضر ونمرة شهبا والطيبة والغيضة وعين عرب. إن طول فترة حياة الحشرة الكاملة يساعد في انتقال الحشرات إلى حقول أخرى بينما يعد الطور الأخطر هو طور اليرقات ووجود أعداد كبيرة منها على جذور شجرة واحدة يساهم في تدهور أشجار التفاحيات وموتها. وُجدت يرقات حشرات P.lugubris في جذور أشجار التفاحيات الحية السليمة أو الضعيفة أو الميتة حديثاً.  تبين أن صنف الإجاص كوشيا كان العائل المفضل بالنسبة للحشرة تلاه صنف الإجاص بارتلت ثم صنف التفاح غولدن ديليشس بينما كان الصنف ستاركن ديليشس الأقل جذباً للحشرة. سُجلت أعلى كفاءة للمبيد Acetamiprid مقارنة بمبيد Deltamethrin ثم مبيد Chlorpyrifos.سُجل العدو الحيوي Sclerodermus abdominalis كأول عدو حيوي على حشرات P.lugubris في سوريا والذي يفتح آفاق جديدة للمكافحة الحيوية لحشرات البوبروستيد البرونزي وخاصة مع صعوبة وصول المبيدات الكيميائية إلى الطور اليرقي الضار المتواجد في الجذور.

النشاطات المنفذة في مركز بحوث السويداء لشهر نيسان 2018

النشاط الأول: إدارة المساقط المائية لتطوير زراعة المحاصيل في محافظة السويداء

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة نقابة المهندسين الزراعيين
تاريخ التنفيذ: 2/4/2018
منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. عاطف عبد العال/ دائرة الموارد الطبيعية/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تضمنت لمحة تاريخية عن حصاد المياه والأعمال والمشاريع البحثية والتنموية التي قامت بها الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية في هذا المجال كما تطرق إلى أهمية الحصاد المائي في ظل التغيرات المناخية التي يشهدها العالم العربي و أهمية حصاد المياه وتطبيقاته العملية لتلبية الاحتياجات المائية في كافة المناطق لزراعة والاحتياج المنزلي وضبط انجراف التربة الزراعية. أوصى المحاضر بضرورة تدريب الفنيين بشكل عملي على تطبيق تقنيات حصاد المياه.

النشاط الثاني: استخدام تقانات الحصاد المائي للمساهمة في تطوير الزراعة

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة نقابة المهندسين الزراعيين
تاريخ التنفيذ: 2/4/2018

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. عاطف عبد العال/ دائرة الموارد الطبيعية/ د. هشام العطواني/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تضمن النشاط شرح عن نماذج وأمثلة عن تطبيق تقنيات حصاد المياه في زراعة القمح والشعير والإنتاجية الجيدة التي تعطيها هذه التقنيات خاصة في ظروف قلة الهطولات المطرية. أوصى المحاضرون بضرورة تطبيق تقنيات حصاد المياه على القمح والشعير خاصة أن محافظة السويداء تمتلك طبيعة تضاريسية معقدة.

النشاط الثالث: طرق التنبؤ بالصقيع الربيعي وكيفية مكافحته


نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة المركز
تاريخ التنفيذ: 3/4/2018

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. سعود سربوخ / مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

قام المحاضر بتعريف الصقيع بشكل عام والصقيع من وجهة النظر الزراعية، وميز بين الصقيع الربيعي الإشعاعي والصقيع الشتوي المتحرك. ثم تحدث عن أخطار الصقيع على المزروعات واختلاف قدرة النباتات على احتمال الصقيع كتابع لنوع النبات المزروع وطوره الفينولوجي. ثم تحدث عن طرق مراقبة الصقيع الربيعي التقريبية والدقيقة وطرق التنبؤ المسبق بحدوث الصقيع. وفي الختام تحدث عن طرق مكافحة الصقيع الحيوية منها والفيزيائية وعرض بعض من نتائج الأبحاث التي نفذت في مركز بحوث السويداء لمكافحة الصقيع في السنوات السابقة.

النشاط الرابع: النباتات الرحيقية في المنطقة الجنوبية من سورية وإضاءة على شجرة الباولونيا كنبات رحيقي واعد

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة نقابة المهندسين الزراعيين
تاريخ التنفيذ: 10/4/2018
المركز المنفذ: جمعية النحالين + نقابة المهندسين الزراعيين
الجهات المشاركة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. ماهر دوارة/شعبة النحل/ دائرة الوقاية/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

في إطار التعاون بين جمعية النحالين السوريين فرع السويداء وبين شعبة بحوث النحل بمركز بحوث السويداء تم إقامة ندوة بعنوان النباتات الرحيقية في المنطقة الجنوبية من سوريا. تحدث فيها المحاضرون عن أهم النباتات الرحيقية ومواعيد إزهارها وأماكن توزعها وتم تقديم عرض وصور توضيحية لكل نبات، وخصوصا في محافظة السويداء . وتحت عنوان إضاءة على مراعي واعدة للنحل  قدم الباحث عرضاً حول شجرة الباولونياPaulownia sp.  التي تعتبر الصين موطنها الأصلي وهي شجرة معطاءة للخشب والرحيق فهي تعطي بعمر سبع سنوات حوالي الواحد متر مربع من الخشب الجاف، والبرعم المتروك عند القطع يعود ليعطي شجرة تقطع بعد خمسة سنوات ليستفاد من خشبها مرة أخرى. وهي مرعى ممتاز للنحل حيث تزهر ما بين أربعة إلى ثمانية أسابيع في الربيع وأوائل الصيف.

مقترحات وتوصيات:

  1. ضرورة زراعة الأشجار الرحيقية وخصوصا الكينا والروبييا.
  2. يجب على المربي الاستمرار بمراقبة المراعي الرحيقية والترحيل إليها
  3. لزوم تبني زراعة شجرة الباولونيا كونها تعتبر شجرة رحيقية واعدة

النشاط الخامس: واقع العناصر الثقيلة في الترب الغربية من محافظة السويداء المروية بمياه الصرف الصحي ومحتواها في الاوراق والثمار

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة المهندسين الزراعيين
تاريخ التنفيذ: 23/4/2018
الجهات المشاركة: مديرية الارشاد الزراعي

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: د. سامي الحناوي، م. طلعت عامر، م. عدنان سكيكر، د. سامر كيوان، م. رحاب جنود، م. سماح العيسمي/ دائرة الموارد الطبيعية/ مركز بحوث السويداء

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

يمثل التلوث البيئي أحد أهم المشكلات التي تواجه البشرية في عصرنا الحاضر نتيجة للنشاط الإنساني المتزايد في كافة مجالات الحياة. ومع ازدياد الاحتياج المائي بشكل سريع ازداد التوجه إلى مصادر أخرى لتأمين المياه للمزروعات، وكانت مياه الصرف الصحي غير المعالجة هي المصدر البديل لدى بعض المزارعين لتعويض هذا الفاقد من مياه الري الزراعي بالرغم مما تحتويه هذه المياه من مسببات الأمراض والمواد الكيميائية السامة التي تؤثر في صحة الإنسان من جهة وعلى خصوبة وانتاجية الترب من جهة أخرى. علما أن المياه العادمة المعالجة هي مصدر مهم للمغذيات النباتية والمادة العضوية الضرورية للمحافظة على خصوبة الترب ومستوياتها الإنتاجية. إلا أنها قد تحوي عناصر كيميائية غير مرغوب فيها وامراض قد تسبب مشاكل بيئية سلبية على الصحة. وبناء على ذلك، فان الادارة الخاطئة للري بالمياه العادمة قد تخلق مشاكل بيئية وصحية للنظام البيئي والكائنات الحية.

تهدف الندوة إلى مقارنة الري بأنواع مختلفة من مياه الصرف الصحي على بعض خصائص التربة والنبات من خلال عدة مناطق تروى بمياه الصرف الصحي المعالجة وغير المعالجة وتأثيرها على التربة والنبات.

المنطقة الأولى: ترب تروى بمياه الصرف الصحي المعالجة مزروعة بمحصول الشعير العلفي في محطة الصرف الصحي في الأردن /الرمثا/ في مواقع تختلف عن بعضها بزمن الري بالمياه العادمة (10, 5, 2) سنة، المنطقة الثانية: ترب تروى بمياه الصرف الصحي غير المعالجة مزروعة بأشجار الحور والقصيب جنوب السويداء /في قرية ذبيين/، المنطقة الثالثة: ترب تروى بمياه الصرف الصحي غير المعالجة مزروعة بالخضروات غرب السويداء. بينت النتائج بأن الري بمياه الصرف الصحي غير المعالجة زادت من ملوحة الترب بشكل كبير مقارنة بالترب المروية بالمياه المعالجة حيث ارتفعت الملوحة من (0.54 dS/m) في الترب المروية بالمياه المعالجة حتى أكثر من (2 dS/m) للمياه غير المعالجة، إضافة إلى تراكم كبير لبعض العناصر مثل الصوديوم، الفوسفور، بعض العناصر الصغرى والمعادن الثقيلة (الرصاص والكادميوم) في التربة والنبات المزروع عليها بكميات قد تكون كارثية على المدى الطويل للتربة والإنسان، حيث وصلت تراكيز الصوديوم والفوسفور إلى (2500 – 350) ppm في الترب المروية بالمياه غير المعالجة، (1100 – 44) ppm للترب المروية بالمياه المعالجة، (370 – 7) ppm في تربة الشاهد، على التوالي. كما ارتفعت قيم تراكيز بعض المعادن الثقيلة (cd, pb) في الترب المروية بالمياه غير المعالجة عنها بالترب المروية بالمياه المعالجة والشاهد. وكلما زادت تراكيز هذه العناصر بالتربة فإنها تزداد في النبات المزروع على هذه الترب.

وعليه فإن استخدام مياه الصرف الصحي يجب أن يتم بعد عمليات المعالجة لهذه المياه، على ترب تخضع لمراقبة دائمة. إضـافــة إلـى الــتــوجــه لـــزراعـــة المحاصيل الصناعية، الأشجار الحرجية، المسطحات الخضراء و نباتات الزينة. وفي حال تمت زراعة المحاصيل العلفية يجب أن تتبع بدراسات حول إمكانية انتقال هذه العناصر إلى منتجات الحيوانات من حليب ولحوم, والتي بدورها قد تنتقل للإنسان وتسبب ضررا على الصحة.

النشاط السادس: استخدام تحليل معامل المسار Path coefficient analysis في تربية النبات

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: دائرة بحوث الموارد الطبيعية
تاريخ التنفيذ: 26/4/2018

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: د. هشام العطواني/ مركز بحوث السويداء

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

تحدث المحاضر عن أهمية معامل المسار  Path coefficient analysis وأهمية تطبيقه في التجارب الحقلية، حيث يعطي هذا المعامل تقديرات حقيقية لدرجة التأثير المباشر وغير المباشر لمكونات المحصول على الصفة الهدف (صفة المحصول) ثم قام بعرض بعض الأمثلة العملية وطريقة حساب المعامل باستخدام البرامج الإحصائية المناسبة.

مقترحات وتوصيات:

اقترح الباحث تنفيذ دورات تدريبية كاملة على كيفية حساب بعض التقنيات البيومترية واستخدامها في تربية النبات والانتخاب.

المؤتمر الثاني عشر للبحوث العلمية الزراعية

 برعاية السيد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي
الأستاذ المهندس أحمد فاتح القادري

والمدير العام لهيئة البحوث العلمية الزراعية
الدكتورة ماجدة مفلح

عقدت الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية مؤتمرها العلمي الثاني عشر في الفترة من28 إلى30 نيسان لعام 2018

في رحاب مكتبة الأسد

تحت شعار
“نهوض وازدهار رغم الحصار”

 

كتيب ملخصات أبحاث المؤتمر

برنامج المؤتمر الثاني عشر للبحوث العلمية الزراعية 28-30 نيسان

    برعاية السيد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي
الأستاذ المهندس أحمد فاتح القادري

والمدير العام لهيئة البحوث العلمية الزراعية
الدكتورة ماجدة مفلح

ستعقد الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية مؤتمرها العلمي الثاني عشر في الفترة من28 إلى30 نيسان لعام 2018

في رحاب مكتبة الأسد

تحت شعار
“نهوض وازدهار رغم الحصار”

برنامج المؤتمر  متابعة قراءة برنامج المؤتمر الثاني عشر للبحوث العلمية الزراعية 28-30 نيسان

المؤتمر الثاني عشر للبحوث العلمية الزراعية 28-30 نيسان

بعد مرور سنوات سبع على بداية الأوضاع التي تعصف ببلدنا الحبيب فإن انعقاد مؤتمر البحوث العلمية الزراعية ليس مجرد حدث علمي روتيني بل هو دليل قاطع على صدق الإنتماء, ففي كل مرة يراد لهذا الشعب الإنكسار تنبت بذور إرادة الحياة سوريةً بمضمونها لتؤكد البقاء والعطاء وديمومه الوفاء لأرض الخير مهد الحضارات.

نهوض وازدهار رغم الحصار” ليس مجرد شعار بل هو دستور عمل كرسه الأوفياء الشرفاء من الباحثات والباحثين والعلماء السوريين من خلال اصرارهم على المضي والاستمرار في العمل لتحقيق التقدم والإزدهار.

كما تتقدم الدكتورة ماجدة مفلح المدير العام لهيئة البحوث العلمية الزراعية بالشكر الجزيل لكل من سيساهم ويشارك في انجاح هذا المؤتمر من خلال رفده بالأوراق العلمية القيمة, أو التحكيم أو بالتحضير والإعداد والتنظيم ولاسيما الباحثين من الجامعات السورية والهيئات الوطنية والمنظمات الإقليمية والدولية.

حيث ورد الهيئة 181 بحثاً قيماً وهادفاً , وقد وقع الاختيار على باقة مكونة من 118 ورقة علمية موزعة على 73 عرضاً شفهياً و45 بوستراً.

نثمن عالياً دور وزارة الثقافة الداعم والجهود المميزة التي بذلها الفريق العامل بمكتبة الأسد بإدارة الأستاذ فايز مرشد لتقديم التسهيلات والدعم اللازم لإنجاز هذا المؤتمر.

كما نتوجه بكامل الشكر والتقدير لإبن البحوث البار السيد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي الأستاذ أحمد فاتح القادري وجميع العاملين في الوزارة والحكومة السورية للدعم المستمر وتفهمهم الدائم لأهمية دور الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية.

نتمنى لمؤتمرنا وللعاملين في البحث العلمي عموماً والزراعي خصوصاً النجاح والمزيد من التقدم.

برنامج المؤتمر الثاني عشر

النشاطات المنفذة في مركز بحوث السويداء للربع الأول 2018

النشاط الأول: زراعة البندورة والباذنجان والظروف البيئية المناسبة

 

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة التأهيل والتدريب/ مديرية الزراعة
تاريخ التنفيذ: 18/3/2018
المركز المنفذ: مديرية الزراعة والإصلاح الزراعي بالسويداء/ دائرة المرأة الريفية

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. فاتن الصفدي/ دائرة البستنة/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات:

تضمنت الندوة العلمية النقاط التالية :

  • عرض تقديمي لأهم المساحات المزروعة من البندورة والباذنجان في سوريا
  • مقدمة عن النبات وطبيعة نموه والوصف المورفولوجي.
  • أهم الاحتياجات البيئية لمحصول البندورة والباذنجان.
  • طريقة الزراعة والموعد الأمثل والعناية بالمشتل وتحضير الأرض الدائمة.
  • أهم الخدمات المقدمة خلال فترة نمو النبات.
  • أهم الأمراض الفيزيولوجية التي تصيب المحصولين وطرق إدارتها.

النشاط الثاني: تحليل التربة والتسميد العضوي والمعدني للخضار

 

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: قاعة التأهيل والتدريب/ مديرية الزراعة
تاريخ التنفيذ: 19/3/2018
المركز المنفذ: مديرية الزراعة والإصلاح الزراعي بالسويداء/ دائرة المرأة الريفية
منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. طلعت عامر/ دائرة الموارد/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

تضمنت الندوة العلمية الحديث عن خواص التغذية لبعض الخضراوات الصيفية، وعن تأثير نقص وزيادة العناصر الغذائية عليها. كما أوصى المحاضر بضرورة اعتماد تحليل التربة كأساس في تسميد الخضار.

النشاط الثالث: استخدام نواتج تقليم أشجار الفاكهة في تصنيع أسطوانات مخصصة للتدفئة

 

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: المعهد التقاني الزراعي/ جامعة البعث/ محافظة حمص
تاريخ التنفيذ: 26/3/2018
المركز المنفذ: المعهد التقاني الزراعي/ جامعة البعث/ محافظة حمص
الجهات المشاركة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. جواد شرف، م. سامر كيوان، د. بسام العطا الله، د. صفوان أبو عساف، م. رمال صعب، م. علي الهوارين، م. عوض الفلاح، د. وسيم محسن/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

تم الحديث في الندوة عن كيفية تصنيع أسطوانات التدفئة من بقايا تقليم أشجار التفاح، وكان وزن الأسطوانة الواحدة 0.5 كغ بقطر 15 سم وارتفاع 12 سم. بالنسبة لمعايير الجودة، بينت النتائج قدرة النشاء المطبوخ على إضفاء صفة التماسك وعدم التفتت للأسطوانات المصنعة. أما بالنسبة لمعايير الاحتراق فقد تم تجربة حرق المعاملات البسيطة الحاوية على النشاء في وجاق حطب حيث تم استخدام 6 أسطوانات (بوزن إجمالي 3 كغ) لكل معاملة (من معاملات النشاء البسيطة)، أفضت إلى النتائج التالية: مدة الاشتعال: ساعة واحدة، معيار انخفاض درجة الحرارة عن 20 مْ: ساعة و10 دقائق، درجة الحرارة الدنيا: 17 مْ، درجة الحرارة العليا: 23.7 مْ، الرائحة: لا يوجد. بالإضافة لذلك، تعتبر كلفة تصنيع هذه الأسطوانات بسيطة مقارنة مع مواد التدفئة الأخرى (حطب، مازوت) خاصة أن الأسر الريفية ستقوم بنفسها بالتصنيع شريطة أن يتم تأمين آلتي الفرم والكبس. طبعا يمكن تأمين هذه الآلات عن طريق الجمعيات الفلاحية المنتشرة في القرى أو عن طريق اشتراك مجموعة من الأسر وشراءها.

مخرجات المشروع

  1. تحسين سبل المعيشة للأسر الريفية من خلال تأمين دخل إضافي ناتج عن تصنيع أسطوانات التدفئة
  2. تأمين مصادر رديفة للتدفئة المنزلية وتدفئة المداجن والبيوت البلاستيكية
  3. المحافظة على البيئة حيث تشكل المخلفات بؤرة للأمراض
  4. توفير فرص عمل للشباب

النشاط الرابع: استخدام مستخلص أوراق نبات الستيفيا كبديل للسكر في إعداد بعض الحلويات المحلية لمرضى السكر

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: المعهد التقاني الزراعي/ جامعة البعث/ محافظة حمص
تاريخ التنفيذ: 26/3/2018
المركز المنفذ: المعهد التقاني الزراعي/ جامعة البعث/ محافظة حمص
الجهات المشاركة: مركز بحوث السويداء

اسم منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: د. وسيم محسن، م. هند جريرة، د. بسام العطا الله، م. خزامة القنطار، م. م. ميساء عامر/ مركز بحوث السويداء.

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

ركز النشاط على إظهار أهمية نبات الستيفيا، وعلى كيفية استخدام المستخلص المائي منه في تحلية الحلويات واستخدامه كبديل للسكر حيث يعطي نبات الستيفيا شعورا بالحلاوة أكبر ب 250 مرة من السكر العادي، كما أنه لا يرفع سكر الغلوكوز في الدم وبالتالي ينصح باستخدام منتجاته لمرضى السكر. أوصى المحاضر بضرورة العمل على التوسع بزراعة نبات الستيفيا والعمل على إنتاج مستخلصاته حيث أن مركز بحوث السويداء قادر على إنتاج أعداد كبيرة جدا من هذا النبات باستخدام تقانة زراعة الأنسجة.

النشاط الخامس: التجفيف الشمسي والصناعي للخضار والفاكهة ودوره في دعم الصناعات الغذائية المنزلية

 

نوع النشاط: ندوة علمية
مكان التنفيذ: المعهد التقاني الزراعي/ جامعة البعث/ محافظة حمص
تاريخ التنفيذ: 26/3/2018
المركز المنفذ: المعهد التقاني الزراعي/ جامعة البعث/ محافظة حمص
الجهات المشاركة: مركز بحوث السويداء

منفذ النشاط والجهة التي يتبع لها: م. سعود سربوخ، م. براءة أبو دقة، م. هند جريرة، م. أمجد أبو مغضب/ مركز بحوث السويداء

ملخص عن النشاط وأهم التوصيات

أظهر النشاط أهمية التجفيف الشمسي والصناعي للخضار والفواكه بشكل عام وللتفاح بشكل خاص، حيث تم عرض عدة نماذج للمجففات الشمسية والصناعية، وتم شرح ميزاتها وكفاءتها في التجفيف مقارنة بالتجفيف الشمسي التقليدي من حيث اختصار زمن التجفيف وتجانس ونظافة المنتج النهائي وتخفيض نسبة الهدر.

ندوة علمية بعنوان(أهم الأمراض الفيروسية والإجراءات المتبعة للحد من خطورتها)

أقيمت الندوة في مركز البحوث العلمية الزراعية بطرطوس، مقر المركز – الثلاثاء بتاريخ 10|4|2018 متابعة قراءة ندوة علمية بعنوان(أهم الأمراض الفيروسية والإجراءات المتبعة للحد من خطورتها)

 محاضرتان عن تطبيقات التقانات النانوية في مجال الزراعة والأغذية

ألقى الدكتور ينال القدسي باحث في قسم التقانات الحيوية، والمهندسة تهاني العايدي باحث مساعد في قسم تكنولوجيا الأغذية، محاضرتين عن تطبيقات التقانات النانوية في مجال الزراعة والأغذية  وذلك في مقر نقابة المهندسين / فرع دمشق – اتستراد المزة في بيت المهندس العربي باسل حافظ الأسد، بحضور الدكتور محمود العرق رئيس تجمع سورية الأم ونخبة من أصحاب الاختصاص من المركز العربي إكساد ومن وزراة الزراعة و الإصلاح الزراعي والهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية.

ملخص عن المحاضرة الأولى : تطبيقات التقانات النانوية في محال الزراعة

علم النانو: هو العلم الذي يعنى بدراسة العالم متناهي الصغر و هو عالم الذرات والجزيئات فإذا قلنا عن أحد أبعاد الجسيمات هو 100 نانو متر فهو يندرج تحت مسميات النانو.

فالمجال الزراعي يواجه العديد من التحديات منها التغير المناخي وزيادة
استهلاك المنتجات الزراعية وتقلص المساحة المزروعة مما يستوجب ضرورة النهوض بالتنمية الزراعية لتحقيق الاستقرار الاقتصادي والزراعي، ومن هنا تأتي أهمية استخدام تكنولوجيا وتقنية النانو والتي تمكن من استحداث سبل حديثة في إمكانية إيجاد ومعالجة للعديد من المشكلات الزراعية.  فتقنية النانو تحقق معدلات إنجاز ملحوظة في معالجة المشكلات الزراعية والنهوض بالمجال الزراعي،الأمر الذي يحقق أبلغ الأثر في خدمة المجتمع وتنمية البيئة. فأخذ العلماءيفكرون بتقنية النانو نتيجة:
– الركود و الانخفاض في غلة المحاصيل
– انخفاض المواد العضوية
– نقص المواد الغذائية المتعددة
– تغير المناخ
– تقلص الأراضي الصالحة للزراعة وتوافر المياه
– مقاومة المحاصيل المعدلة وراثياً
– نقص اليد العاملة.
فتطبيقات تقنية النانو في المجال الزراعي تكون من خلال:
–         تكنولوجيا الأغذية
–         تحسين المحاصيل
–         تكنولوجيا البذور
–         الزراعة الدقيقة
–         الأسمدة النانوية لتغذية متوازنة للمحاصيل
–         تشخيص الأمراض النباتية
–         إدارة المياه
–         أجهزة الاستشعار الحيوية
–         مواضيع الهندسة الزراعية
–         في مجال علم الحيوان
–         مصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية
–         إدارة الآفات و إدارة الأعشاب الضارة

ملخص عن المحاضرة الثانية : تطبيقات التقانات النانوية في مجال الأغذية

مع مطلع القرن العشرين حدثت قفزات نوعية في التقانات المستخدمة في تصنيع وحفظ الأغذية والتي تهدف للمحافظة على سلامة وجودة الغذاء ومنع تلوثه بالأحياء الدقيقة ومن هذه التقنيات الحديثة تقنية
النانو، حيث أصبح يطلق اسم الغذاء النانوي (nano food) على الغذاء الذي تستخدم تقنية النانو في انتاجه. هدفت هذه التقنية إلى الحصول على غذاء آمن غير ملوث وزيادة قبول المستهلكين للمنتجات الغذائية من خلال تحسين خصائصها الحسية وتدعيمها بمركبات فعالة للحصول على أغذية وظيفية . هناك عدة أشكال لتطبيق هذه التقنية في مجال التصنيع الغذائي سواء باستخدام المضافات النانوية (أكسيد التيتانيوم وأكسيد السيليكون) ، وفي مجال التعبئة  والتغليف من خلال التغليف النشط (أغلفة تتضمن على طبقات من السليكا النانوية ) والتي تتميز بوزنها الخفيف ومقاومتها للحرارة و تعمل على منع نفاذ الغازات والرطوبة إلى داخل المنتج الغذائي. كما تم  اضافة زيوت عطرية وجسيمات فضة نانوية إلى الأغلفة نظراً لامتلاكها تأثيراً مثبطاً للأحياء الدقيقة المسببة لفساد الأغذية مما ساهم في المحافظة على الأغذية من التلف .
استعمل في مجال تغليف الأغذية أيضاً حساسات نانوية يتغير لونها بتغير درجة حرارة حفظ المنتج و زمن تخزينه لتعطي مؤشر عن مدى فترة صلاحيته. تساهم الكبسلة النانوية  في حفظ  العديد من المركبات
الفعالة حيوياً كمضادات الأكسدة و الصبغات الطبيعية والزيوت العطرية
والفيتامينات ومركبات النكهة من التدهور والمحافظة على ثباتها والتحكم في تحررها خلال الزمن مما يؤدي إلى زيادة العمر الافتراضي للمنتجات الغذائية  وتقديم فوائد صحية للمستهلك أيضاً .