توصيف وتقييم بعض عشائر الباذنجان Solanum melongena L. المنتشرة في الزراعة المحلية وانتخاب السلالات المتفوقة منها

الملخص :

تعد تربية النبات من أهم الطرق المتبعة لتحسين صفات النبات التي تتحكم بها كل من الوراثة والبيئة وتهدف إلى زيادة الإنتاج وتحسين نوعيته ومقاومة الظروف البيئية القاسية ومقاومة الأمراض والحشرات  ويعد الانتخاب الفردي من الطرق المتبعة لتحسين النباتات ذاتية التلقيح. لذلك هدفت هذه الدراسة إلى انتخاب الطرز المتفوقة من عشائر الباذنجان المنتشرة في الزراعة المحلية والتي جمعت من مناطق جغرافية وبيئية مختلفة من سوريا  وتتبع نسلها للوصول لسلالات نقية. حيث نفذت التجربة وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملة بـ 4 مكررات، ووصف 12 طراز من الباذنجان بالاعتماد على معايير التوصيف الشكلي الموضوعة من قبل IBGRI ثم تم انتخاب أفضل النباتات (super elites) من كل عشيرة اعتماداً على الصفات الفينولوجية والإنتاجية في كلا الموسمين الزراعيين 2017 و2018. ثم زرعت السلالات المنتخبة البالغ عددها (36) سلالة؛ بغية تقويمها بطريقة نبات/ خط.

أظهرت النتائج تميز كل من السلالة (11) من عشيرة الباذنجان الحموي, والسلالة (2) من عشيرة الباذنجان الحمصي، والسلالة (6) من عشيرة الباذنجان الأسود؛ في قوة نمو النبات, كما تميزت السلالة (3) بطول عنق الثمرة، والسلالة (7) في نسبة تغطية الكأس للثمرة من عشيرة الباذنجان الحموي.  تميزت السلالة (4) من عشيرة الباذنجان الحمصي بطول عنق الثمرة ونسبة تغطية الكأس للثمرة،  وتميزت السلالة (12) من عشيرة الباذنجان الأسود بطول عنق الثمرة، والسلالة (2) بنسبة تغطية الكأس للثمرة.

 كما تميزت السلالة (4) من عشيرة الحموي, والسلالة (5) من عشيرة الحمصي والسلالة (3) من عشيرة الأسود بإنتاجية عالية في الدونم. وتميزت السلالة (3) من عشيرة الباذنجان الحموي, والسلالة (4) من عشيرة الباذنجان الحمصي والسلالة (12) من عشيرة الباذنجان الأسود بأطول عنق للثمرة, في حين تميزت السلالة (2) من عشيرة الباذنجان الحموي, والسلالة (5) من عشيرة الباذنجان الحمصي والسلالة (3) من عشيرة الباذنجان الأسود بأعلى نسبة لصلابة الثمار.